الاثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة الكرونا علي الاعمال الهامشية

تسعي الورقة الي معرفة الاثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة الكرونا علي الاعمال الهامشية ،وتهدف الورقة الي  تحدید مدي انتشار ظاهرة الاعمال الهامشية في  السودان.الاثار الاقتصادية والاجتماعية لاجائحة الكرونا علي اصحاب  الاعمال الهامشية.تظهر اهمية الورقه في الكشف عن الاثار الاقتصادية والاجتماعية للاعمال الهامشية ،وبالتالي إثارة اهتمام الباحثین بهذه الظاهرة والعمل على دراستها ووضع الحلول لمواجهتها.المساهمة المتواضعة في تزوید الجهات ذات الصلة  بالاثارالاقتصادية والاجتماعية للاعمال الهامشية واثرذلك على مستقبلة البلاد واقتصادها
اتبعت الورقة  المنهج الوصفي. ومن النتائج التي توصلت اليها الورقة يواجه نحو مليوني عامل سوداني يعتمدون كلياً على «مهن هامشية» أوضاعاً اقتصادية متردية لفقدانهم مصادر دخلهم نتيجة إجراءات الحظر الشامل. كما خرجت الورقه بعدد من التوصيات منها: مساعدة الذين يزاولون  المهن هامشية  و الفقراء عبر التدابير المتّخذة لتعزيز التضامن الاجتماعي.

د/ نجلاء عبدالرحمن وقيع الله بلاص
استاذ مساعد
جـــامــعــــة الـجزيره – السودان
naglaablass@gmail.com

استاذ مساعد جـــامــعــــة الـجزيره – السودان
01/06/2021

الانتخابات الرئاسية التونسية الأهمية والدلالات

تكتسي الانتخابات الرئاسية التونسية لسنة 2019 أهمية خاصة، فهي ثاني انتخابات رئاسية تتم بالاقتراع العام المباشر بعد الثورة. كانت الأولى سنة 2014 وفاز فيها الباجي قائد السبسي. أما تولي منصف المرزوقي في دجنبر 2011 الرئاسة، فقد تم على أساس انتخابات غير مباشرة، إذ تم انتخابه من قبل المجلس التأسيسي، وبناء على توافقات، وقد حصل آنذاك على 150 صوتا من إجمالي 217 صوتا. وتُنظم هذه الانتخابات على أساس دستوري وقانوني وتنظيمي يُسهم إلى حد بعيد في تحقيق منسوب هام من حرية الانتخابات وشفافيتها ونزاهتها. كما تتم في سياق سياسي متوتر؛ ليس فقط بسبب تجاذبات بين التيارين الإسلامي والعلماني، وبين أنصار الثورة والمضادين لها، ولكن أيضا بسبب الاختلافات والانشقاقات من داخل نفس العائلات السياسية. وكان من أبرز تلك الاختلافات التوتر بين رئيس الحكومة يوسف الشاهد ورئيس الدولة الراحل. وقد ظهر أثر تلك الاختلافات السياسية على مؤسسات الدولة، وكان قانون التعديلات الانتخابية، الذي صادق عليه البرلمان ولم يوقعه الرئيس إلى أن وافته المنية، أبرز تجليات ذلك.

د.محمد باسك منار
22/09/2019