ندوة تقديم كتاب تقرير المغرب في سنة 2017

نظم المركز المغربي للأبحاث وتحليل السياسات يوم الأربعاء 28 نونبر 2018 ابتداء من الساعة السابعة والنصف مساء بأكادير، ندوة فكرية خصصت لتقديم وتوقيع كتاب تقرير المغرب في سنة 2017.

أطر الندوة منسق التقرير الدكتور مصطفى شكٌري، وحضرها جمع من المهتمين والباحثين والأساتذة، وأسهم في تنشيطها كل من الأساتذة عبد الرحمن الدهباني، والحسين أكرام، وبوجمع بوتميت.

في بداية الندوة عرف منسق التقرير الدكتور مصطفى شكٌري بالسياقات العامة التي حكمت إصدار التقرير وبالمنهجية التي اعتمدت في الإعداد وبالرهانات المنتظرة من التقرير. بعد ذلك تناول الكلمة الأستاذ الباحث في العلوم السياسية والدستورية عبد الرحمن الدهباني ليقدم قراءة في المشهد السياسي والحقوقي بالمغرب من خلال التقرير، بينما عرض السيد بوجمع بوتميت الفاعل السياسي للواقع الاقتصادي والاجتماعي اللذين رصدهما تقرير المغرب في سنة 2017، وأخيرا قدم الأستاذ الباحث في قضايا التربية والتعليم الحسين أكرام مداخلة تناولت بالتحليل والتشخيص واقع المنظومة التربوية المغربية، وواقع المشهد الثقافي. وتلت الندوة مداخلات عدة تفاعل من خلالها الحضور مع المحاور المعروضة نقاشا واستفسارا ونقدا.

لقد أجمعت المداخلات كلها إلى جانب التأكيد على أهمية هذ التقرير من الناحية البحثية العلمية، على ضرورة استثمار نتائجه في فتح نقاش عمومي للخروج بالمغرب مما سماه التقرير باحة الانحباس ومحطات النفق المسدود إلى أفق الحوار المجتمعي العام لإنجاز تغيير حقيقي يخرج البلاد مما تحياه من ترد على كافة الأصعدة.